في منطقة البحر الكاريبي والمحيط الهادئ والمحيط الأطلسي والمحيط الهندي والبحر الأبيض المتوسط وبحر الصين الجنوبي، هناك 38 بلدًا تنتمي إلى مجموعة متميزة من الدول هي الدول الجزرية الصغيرة النامية. وقد اعترفت الجمعية العامة والمجلس الاقتصادي والاجتماعي في قرارات عدّة بضرورة استعراض وتعزيز فعالية الدعم المقدم من منظومة الأمم المتحدة للدول الجزرية الصغيرة النامية ومدى اتساقه وتنسيقه. وفي الآونة الأخيرة جدا، كرّرت الجمعية العامة في قرارها 67/238 (الفقرتان 5 و 22)، دعوتها إلى تعزيز دعم المنظومة للدول الجزرية الصغيرة النامية، ودعوتها أن يكفل الأمين العام التعاون المشترك بين الوكالات والمشاركة الفعالة والاتساق داخل منظومة الأمم المتحدة في المؤتمر الدولي الثالث المقبل للدول الجزرية الصغيرة النامية، الذي سيعقد في آبيا، في أيلول/سبتمبر عام 2014.

وقرّر مجلس الرؤساء التنفيذيين، في دورته العادية الثانية المعقودة في تشرين الثاني/نوفمبر 2013، تنظيم حدث جانبي رفيع المستوى دعمًا لموضوع المؤتمر ”تحقيق التنمية المستدامة للدول الجزرية الصغيرة النامية من خلال إقامة شراكات حقيقية ومتينة“. وسيُبرز هذا الحدث الجانبي الإسهام الملموس الذي تستطيع منظومة الأمم المتحدة من خلال العمل معًا أن تقدّمه للتنمية المستدامة في الدول الجزرية الصغيرة النامية. وفي عام 2014، ستنظر اللجنة البرنامجية الرفيعة المستوى، خلال الفترة السابقة للمؤتمر، في أفضل السبل لتعزيز الجهود الرامية إلى تمتين الاتساق بين الأنشطة التي تضطلع بها منظومة الأمم المتحدة في دعم الدول الجزرية الصغيرة النامية، وستقدّم توصيات لينظر فيها مجلس الرؤساء التنفيذيين.